الكشف عن أسرار صاروخ منظومة “إس-500” الروسية

من المنتظر أن تصبح منظومة “إس- 500 بروميتاي” الواعدة حلقة هامة في مجمع الدفاعات الجوية والدرع الصاروخية الروسية.

وقالت صحيفة “روسيسكايا غازيتا” إن بإمكان صاروخ “40Н6” بعيد المدى التابع لـ “إس-500” تدمير الأهداف على ارتفاع 200-250 كيلومترا، ما يمنع الرادارات الأرضية من توجيهه على هذا الارتفاع. لذلك فإنه يمتلك نظام تحكم مختلف عن الصواريخ الكلاسيكية المضادة للجو، وهو قادر على اكتشاف الهدف بشكل مستقل واتخاذ قرار بتدميره.

ويبلغ طول الصاروخ 9 أمتار، وهو قادر على اعتراض هدف محلق بسرعة 15.6 ماك (سرعة الصوت). كما يبلغ مدى عمل رأسه القتالي 500 كيلومتر. ويبلغ احتمال تدمير الهدف نسبة 95%. ومن أجل تحقيق هذه الدقة، تزودت المنظومة بـ 3 أنواع من الرادارات، تناسب مختلف أنواع الأهداف.

المصدر: سلاح روسيا

عمار الأسد يكشف معلومات مثيرة عن المبلغ الذي دفعته الرياض لأمريكا لتنفيذ الهجوم على سوريا …و هكذا رد خبير سعودي

قال عمار الأسد، نائب رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشعب السوري، إن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان هو من دفع ثمن العدوان الثلاثي على الجمهورية العربية السورية.

وأضاف الأسد في اتصال هاتفي مع “سبوتنيك” أن دونالد ترامب “قالها علنا في مرات سابقة، إنه على السعودية أن تدفع الثمن في إشارة إلى عمليات قوات التحالف”.
وأشار رئيس لجنة العلاقات الخارجية إلى أن الجانب الأمريكي طلب نحو 4 مليارات دولار، وأن السعودية تدفع ثمن كل “العمليات العدوانية” التي يقوم بها قوات التحالف الذي تتزعمه الولايات المتحدة في سوريا والعراق وليبيا واليمن، مضيفا “محمد بن سلمان ذهب إلى فرنسا وأمريكا وسدد الفاتورة قبل عمليات القصف”، مشددا على أن الدليل على ذلك ترحيب الرياض ومباركة القصف.

وتابع الأسد:

سقوط آخر ورقة للسعودية في سوريا وهي جيش الإسلام الإرهابي كان وراء العملية، وأنها المستفيد من الوضع لأنها تدعم العمليات التخريبية في المنطقة، وذلك بنشر الفكر الوهابي الذي ساهم في قطع الرؤوس والذبح وكافة العمليات الإرهابية في العالم.

وأوضح الأسد أن “مسرحية الكيماوي تم فبركتها من قبل جيش الإسلام برعاية مخابراتية غربية ومباركة سعودية، وأن زعيم جيش الإسلام محمد علوش يجلس في السعودية ليدير المشهد برعاية المخابرات هناك”.

من الجانب السعودي قال سعد بن عمر، رئيس مركز القرن العربي للدراسات، إن القول بأن السعودية دفعت ثمن الضربات العسكرية على سوريا غير واقعي، وإن ما اسماه السعودي “النظام السوري يقول هذا من أجل تبرير استخدامه للكيماوي ضد الشعب السوري”.

وتعرضت سوريا فجر اليوم السبت 14 أبريل/ نيسان 2018 إلى قصف صاروخي شنته وحدات القوات الأمريكية والبريطانية والفرنسية، في وقت أعلنت القيادة العامة للجيش السوري أن الضربة الثلاثية، شملت إطلاق حوال 110 صواريخ باتجاه أهداف سورية في دمشق وخارجها، وأن منظومة الدفاع الجوي السورية تصدت لها وأسقطت معظمها.

كما أكدت وزارة الدفاع الروسية، أن أكثر من 100 صاروخ مجنح للولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وصواريخ جو أرض استهدف منشآت عسكرية ومدنية في سوريا، وبأنه تم استهداف المنشآت السورية من قبل سفينتين أمريكيتين من البحر الأحمر وطائرات تكتيكية فوق البحر المتوسط وقاذفات ” بي-1 بي” من منطقة التنف.

عمار الأسد : هذا هو المبلغ الذي دفعته الرياض لأمريكا لتنفيذ الهجوم على سوريا …و هكذا رد خبير سعودي يرد

قال عمار الأسد، نائب رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشعب السوري، إن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان هو من دفع ثمن العدوان الثلاثي على الجمهورية العربية السورية.

وأضاف الأسد في اتصال هاتفي مع “سبوتنيك” أن دونالد ترامب “قالها علنا في مرات سابقة، إنه على السعودية أن تدفع الثمن في إشارة إلى عمليات قوات التحالف”.
وأشار رئيس لجنة العلاقات الخارجية إلى أن الجانب الأمريكي طلب نحو 4 مليارات دولار، وأن السعودية تدفع ثمن كل “العمليات العدوانية” التي يقوم بها قوات التحالف الذي تتزعمه الولايات المتحدة في سوريا والعراق وليبيا واليمن، مضيفا “محمد بن سلمان ذهب إلى فرنسا وأمريكا وسدد الفاتورة قبل عمليات القصف”، مشددا على أن الدليل على ذلك ترحيب الرياض ومباركة القصف.

وتابع الأسد:

سقوط آخر ورقة للسعودية في سوريا وهي جيش الإسلام الإرهابي كان وراء العملية، وأنها المستفيد من الوضع لأنها تدعم العمليات التخريبية في المنطقة، وذلك بنشر الفكر الوهابي الذي ساهم في قطع الرؤوس والذبح وكافة العمليات الإرهابية في العالم.

وأوضح الأسد أن “مسرحية الكيماوي تم فبركتها من قبل جيش الإسلام برعاية مخابراتية غربية ومباركة سعودية، وأن زعيم جيش الإسلام محمد علوش يجلس في السعودية ليدير المشهد برعاية المخابرات هناك”.

من الجانب السعودي قال سعد بن عمر، رئيس مركز القرن العربي للدراسات، إن القول بأن السعودية دفعت ثمن الضربات العسكرية على سوريا غير واقعي، وإن ما اسماه السعودي “النظام السوري يقول هذا من أجل تبرير استخدامه للكيماوي ضد الشعب السوري”.

وتعرضت سوريا فجر اليوم السبت 14 أبريل/ نيسان 2018 إلى قصف صاروخي شنته وحدات القوات الأمريكية والبريطانية والفرنسية، في وقت أعلنت القيادة العامة للجيش السوري أن الضربة الثلاثية، شملت إطلاق حوال 110 صواريخ باتجاه أهداف سورية في دمشق وخارجها، وأن منظومة الدفاع الجوي السورية تصدت لها وأسقطت معظمها.

كما أكدت وزارة الدفاع الروسية، أن أكثر من 100 صاروخ مجنح للولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وصواريخ جو أرض استهدف منشآت عسكرية ومدنية في سوريا، وبأنه تم استهداف المنشآت السورية من قبل سفينتين أمريكيتين من البحر الأحمر وطائرات تكتيكية فوق البحر المتوسط وقاذفات ” بي-1 بي” من منطقة التنف.

هذا ما قاله الفنانون السوريون في العدوان الثلاثي!

علّق عدد من نجوم الفن السوري على الغارة الثلاثية شنتها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا فجر أمس السبت على سوريا، وعبّر كل منهم عن مشاعره بطريقته الخاصة.

وكتب الممثل السوري باسم ياخور على حسابه في موقع “إنستغرام”: “رح تضلي منورة رغم عن أنوف المعتدين”.

فيما كتب الفنان مصطفى الخاني، صاحب شخصية النمس الشهيرة في مسلسل “باب الحارة”: “إذا العالم وقف ضدك يا سوريا.. بكفي أنو الله معك”.

وتمنت الفنانة يارا صبري السلامة لأهل سوريا، لافتة إلى أن القصف لا ينتج عنه سوى الخسارة والدمار.

فيما فضلت المطربة أصالة نصري عدم التحدث كثيرا واكتفت بالإشارة إلى أن الضربة نتجت عن لعبة قذرة.

واستهدفت القوات الأمريكية والفرنسية والبريطانية فجر السبت، عددا من المواقع في سوريا في عملية ادعى الغرب أنها لمعاقبة دمشق على هجوم كيميائي مزعوم في دوما في الغوطة الشرقية.

المصدر: وسائل التواصل الاجتماعي

عاجل | صيد ثمين بيد الجيش السوري ..هذا ماتم العثور عليه في منزل قائد “جيش الإسلام” في دوما

تم العثور في منزل قائد “جيش الإسلام” في مدينة دوما بالغوطة الشرقية على مجموعة من الوثائق إحداها تثبت إجراء عمليات لتصنيع السلاح الكيميائي في تلك المنطقة عندما كانت تحت سيطرة المجموعات المسلحة.

ونقلت قناة “الإخبارية” السورية في بث مباشر من مدينة دوما، بعد خروج آخر دفعة من مسلحي “جيش الإسلام” وعائلاتهم إلى خارج الغوطة أمس السبت، وثائق لم تتعرض للإتلاف بشكل كامل علما أن هناك من حاول إتلافها عن طريق الحرق بحسب ما أظهرته لقطات قناة “الإخبارية”.
وقالت الإخبارية: إحدى الوثائق لم تتلف بشكل كامل من قبل جيش الإسلام وتم العثور عليها في منزل قائد جيش الإسلام مكتوب فيها “بعد إتمام الطلاب الذين خضعوا لدورة تكنولوجيا في مركز سبيلي للدراسات (الدورة كيمياء وإلكترون)، تم تعيين المسؤولين التالية أسماءهم وبحسب اختصاصاتهم…”.

ولفتت القناة إلى أن من كان مسؤولا عن ملف الكيميائي والتصنيع الحربي هو المدعو يوسف قاقيش وأنس قاشوع المكنى بأبي ماهر.

كما عرضت الإخبارية مجموعة من الوثائق تكشف أن عناصر جيش الإسلام أطلقوا الرصاص على عدد من المدنيين وتم تقديم شكوى من المواطنين بهذا الخصوص بعد مقتل أحد الشبان.

كما تطرقت الوثائق التي تم العثور عليها على وجود تقاتل بين عناصر المجموعات المسلحة في الغوطة الشرقية وغيرها من حوادث السرقة والنهب ومنها تقاتل على سرقة مبلغ 100 ألف دولار أمريكي.

تلميح روسيا للغرب: سوف نثأر لسوريا وأوكرانيا في إفريقيا

تحت العنوان أعلاه، كتب سيرغي أكسيونوف، في “سفوبودنايا بريسا”، عن قواعد عسكرية روسية جديدة في سياق المواجهة مع الغرب.

وجاء في المقال: بعد أن دخلت روسيا في مواجهة شاملة مع الغرب، تعتزم الدفاع عن مصالحها، بالاعتماد على القوة العسكرية، من بين أمور أخرى. للقيام بذلك، سوف تحتاج إلى قواعد عسكرية في مواقع مفصلية على الأرض. في الآونة الأخيرة، أولت وزارة الدفاع اهتماما خاصا لإفريقيا.

ووفقًا ل قناة التلغرام Director 4، تتفاوض روسيا على نشر قاعدة عسكرية في أرض الصومال، وهو كيان غير معترف به يحتل المنطقة الساحلية في شمال غرب الصومال. يقع المرفق قيد الاهتمام على مقربة من بلدة زيلا.

وفي الصدد، قال سيرغي بالماسوف، الخبير في معهد الشرق الأوسط، لـ”سفوبودنايا بريسا”:

إنها ليست المرة الأولى التي يتحدثون فيها عن الظهور المحتمل لقاعدة روسية في شمال شرق إفريقيا. دار الحديث حول مصر، وحول السودان. الآن، يتحدثون عن الصومال. إذا كان من شأن قاعدة في مصر أو السودان أن تؤثر على النقل عبر قناة السويس، فإن قاعدة في الصومال تغلق بإحكام طريق الخروج من خليج عدن. لذلك، تدور حول هذه المنطقة مواجهة. الإمارات تحاول، والصين نشرت قاعدتها في جيبوتي.
هذا هو تلميح واضح للغرب. يعني إذا كنت ستخلق مشاكل لنا في أوكرانيا أو سوريا، أو في أي مكان آخر، سنكون قادرين على خلق مشاكل لإمدادات النفط والغاز. حتى الآن، الأمر لا يتعدى التلميح الإعلامي.

فيما شكك المستشرق بافل غوستيرين بجودة اختيار أرض الصومال لإنشاء قاعدة روسية، فقال:

تسيطر السلطة الشرعية المركزية في الصومال على العاصمة مقديشو فقط.
أولئك الذين … يريدون إقامة قاعدة في الصومال، يجب أن يتفاوضوا مع الأمراء المحليين الذين لديهم سلطة حقيقية هناك. الأتراك، على ما يبدو، تمكنوا من التوصل إلى اتفاق.
وعلينا أن نقرر ما إذا كانت روسيا بحاجة فعلا إلى قاعدة عسكرية في بلد غير مستقر مثل الصومال؟ قد يكون من الأفضل التحدث مع جيبوتي أو إريتريا.

وفي الشأن، قال الخبير في الجغرافيا السياسية، العضو المراسل في أكاديمية العلوم الروسية، قسطنطين سوكولوف:

على العموم، وجود الجيش الروسي في إفريقيا ضروري، لأننا نرى كيف تغيرت سياسة الغرب. إنهم يطلقون حملات دعائية صريحة ضد روسيا، تهدف إلى تبرير انسحاب الغرب من قواعد العلاقات المعترف بها دوليًا. نرى ممارسة القوة، وليس بالضرورة العسكرية، إنما والاقتصادية والسياسية والإعلامية. ولذلك، فإن إنشاء روسيا لقواعد عسكرية في العالم، وخاصة في إفريقيا، إجراء اضطراري.

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة

ار تي

بوتين يوجه رسالة إلى القادة العرب المجتمعين في السعودية

أكد الرئيس فلاديمير بوتين في رسالة وجهها للقمة العربية المنعقدة في السعودية اليوم الأحد، استعداد روسيا للتعاون مع جامعة الدول العربية من أجل ضمان الأمن الإقليمي.

وأعرب بوتين في الرسالة التي نشرت على موقع الكرملين اليوم، عن أمله في أن تتمكن روسيا والدول العربية في مرحلة ما بعد دحر القوى الأساسية لداعش في سوريا والعراق، من الإسهام سوية في تفعيل عمليات التسوية السياسية وإعادة الإعمار وحل المشكلات الإنسانية الملحة في هذين البلدين.

ودعا بوتين إلى ضرورة الاستمرار في محاربة الجماعات الإرهابية، مع الاحترام الصارم لسيادة الدول العربية ووحدة أراضيها.

إقرأ المزيد
القضايا التي ستبحثها القمة العربية في الظهران
وشدد الرئيس الروسي على عدم إمكانية تطبيع الأوضاع في الشرق الأوسط بصورة مستدامة دون إيجاد حلّ جذري للقضية الفلسطينية.

وفي هذا السياق، أكد بوتين ثوابت الموقف الروسي المتمثلة في ضرورة تسوية كل القضايا الخاصة بتحديد وضع الأراضي الفلسطينية، بما في ذلك القدس، من خلال المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية المباشرة، على أساس أحكام القانون الدولي المعترف بها، والتي تتضمن قرارات مجلس الأمن والجمعية العامة الدوليين ذات الصلة، إضافة إلى مبادرة السلام العربية.

المصدر: موقع الكرملين

تصريحات نارية للرئيس الاسد بخصوص الاسلحة الروسية

تحدث نائب سكرتير المجلس العام لحزب “روسيا الموحدة” سيرغي جيليزنياك اليوم، عن نتائج لقاء الرئيس السوري بشار الأسد مع وفد من البرلمانيين الروس.

وقال، إن الأسد أعرب عن بالغ تقديره للميزات القتالية للمعدات العسكرية والأسلحة السوفيتية، التي بواسطتها تمكنت قوات الدفاع الجوي السورية من صد العدوان الثلاثي الغربي على سوريا يوم أمس.

وذكر البرلماني الروسي، أن الرئيس بشار الأسد يعتبر الضربة الصاروخية التي نفذتها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا ضد بلاده، عدوانا صارخا.

ونقل عضو مجلس الدوما ديمتري سابلين عن الأسد قوله: “يظهرون في الأفلام الأمريكية أن الأسلحة الروسية متخلفة، ولكن نحن نرى اليوم، من المتخلف فعلا”.

وأبدى الأسد اهتمامه، بالتجربة الروسية في تنظيم الانتخابات مع مشاركة أحزاب متعددة وكذلك تنظيم العمل الحزبي والبرلماني في روسيا، وأشار إلى أهمية ذلك بالنسبة لسوريا التي تعتبر مثل روسيا، دولة متعددة الديانات والطوائف.

المصدر: وكالات

مبادرة مصالحة من فراس طلاس تشغل الشارع في ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي

مبادرة مصالحة من فراس طلاس تشغل الشارع في ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي

علمت “زمان الوصل” من مصادر أهلية، أن المبادرة، التي سيطرحها رجل الأعمال السوري المعارض “فراس طلاس” المنحدر مدينة “الرستن، والتي تخص ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي هي حديث الشارع حالياً في شمال حمص.

وأشارت مصادر أهلية إلى أن هناك توافقا عليها من أغلب المحاصرين في ريف حمص، رغم أن معظم نقاطها غير معروفة حتى الآن.

وحصلت “زمان الوصل”، على تسجيل صوتي أرسله “طلاس” للمقدم “عماد شحود” رئيس المجلس العسكري المعارض بمدينة “الرستن” قال فيه إن مبادرته تهدف لحفظ كرامة السوريين في منطقة شمال حمص، وإعادة الأمن والأمان للمدنيين هناك، وسيطرحها على “القيادة الروسية” في قاعدة “حميميم” وعلى فصائل المعارضة السورية بريف حمص (القيادة العسكرية المشتركة للقيادة الوسطى).

وتحفظ “فراس طلاس” النجل الأكبر لوزير الدفاع الأسبق “مصطفى طلاس” في التسجيل الصوتي، عن ذكر نقاط المبادرة بالتفصيل، إلا أن “زمان الوصل” علمت من مصادر موثوقة في مدينة “الرستن”، بأنها تتضمن تشكيل “جيش وطني” من الضباط وصف الضباط المنشقين والمقاتلين من أبناء الريف الشمالي لحمايته فقط، ومن يرفض الانضمام إلى هذا الجيش ينتسب إلى الشرطة المدينة أو يتم ترحيله إلى الشمال السوري.

وجاء في التسجيل إن المنطقة سيتم الاشراف عليها عسكريا من قبل الروس ومدنيا بالتوافق مع مجموعة مختاره من أهلها.

وقال صاحب التسجيل: “إذا قدرنا تحقيق أمان، ولو جزئي، لأهلنا في ريف حمص الشمالي وحماة الجنوبي، وتكون هذه المنطقة بداية مثل جديد يحتذى به، ستتحول كل سوريا إلى محليات بصلاحيات عالية مرتبطة بحكومة مركزية بالعاصمة دمشق.

في سياق متصل، علمت “زمان الوصل” أن المفاوضات بين الحكومة السورية والوفد التفاوضي الذي يمثل مدينة” تلبيسة” والمكون من أربعة أشخاص، توقفت حالياً، بانتظار نتائج مبادرة “فراس طلاس”.
وقال مصدر أهلي موثوق في ريف حمص الشمالي لـ زمان الوصل” إن المفاوضات بين اللجنة الأمنية بمحافظة حمص، التي يرأسها اللواء “محمد خضور” ولجنة تفاوض “تلبيسة”، استمرت قرابة الشهر حيث عقد اجتماعان، الأول في فندق “سفير حمص”، والثاني في فندق “حمص الكبير”، وكان هناك تباين كبير في وجهات النظر، إلا أنها إيجابية حسب المصدر الموثوق.

صواريخ ترامب الذكية تصنع نكسة ثلاثية

صواريخ ترامب الذكية تصنع نكسة ثلاثية

هو السلاح السوري بقي صاحياً.. حتى إذا أدار السبطانة عن دوما.. أسقط صواريخ ترامب التي مرت مهزومة في سماء النصر السوري لتحترق فوق خيبة جيش الاسلام وفيلق الرحمن، وتتشظى ثلاثية الشر الاستعمارية على عتبات قيامة سورية وفي الموعد النيساني الذي يذكره مانويل واعادت دمشق إحياءه.

فالجلاء يحتفل بخروج الفرنسي كل مرة بدءاً من الاحتلال وحتى خروج آخر دفعات الارهاب من الغوطة الشرقية مكبلة بأغلال الهزيمة، واليوم تعود طائرات وصواريخ باريس على اعقابها من تخوم حمص ودمشق تخفق بكفي مانويل الذي اضاف باشتراكه بالعدوان الثلاثي على سورية هزيمة بحجم جلاء جديد من المخططات، وخيبة من عيار دولي ستهز هيبة الأليزيه ان بقي منها شيء بعد الرد السوري على اكبر قوى عسكرية في العالم بريطانيا وفرنسا واميركا.‏‏

أميركا يقودها ترامب (اولاً) الى النزول عن مركز القطبية العالمية بخسارتها منازلة في سورية من العيار الدولي الثقيل.. فترامب يجازف بالعدوان مدفوع الثمن من السعودية ويبيع ماتبقى من الهيبة الاميركية بالنقود وعقود البقاء في الملف السوري التي تتجدد بالنفط والدولار ومايريده «طوال العمر» و«قصيرو الرؤى السياسية» فهل تحول جيش ترامب الى مرتزقة؟.‏‏

العدوان على دمشق.. وطبول الرعب تدق في تل ابيب، وإن أعجب المشهد رئيس حكومة العدو نتنياهو وتوهم انه يأخذ بالثأر لطائرة الـ f16 التي سقطت معها هيبة الاسطول الجوي الاسرائيلي، فالرعب هو سيد الموقف، وقبل ان يصعد السوريون الى اسطح منازلهم ليروا مشهد اسقاط الصواريخ ثلاثية العدوان بدفاعات الجيش السوري.. قبل أن يصعد السوريون ليوثقوا لحظات النصر هبط الصهاينة الى ملاجئهم، والمستوطنون الى أنفاق رعبهم، قابضين على انفاسهم في هذا العدوان الذي قد يدفعون هم ثمنه قبل غيرهم، خاصة ان الهجوم الصاروخي لواشنطن ولندن وباريس جرى وفق خرائط واهداف ليبرمان في سورية، ومن جيب آل سعود، لتكتمل صفقة ترامب وتتلاقى مع صفقة القرن التي بها وعد الأعراب ترامب.‏‏

سورية تتعرض لعدوان وتتكىء في نهوضها على شعبها وجيشها، والعرب (الاخوان) فتحوا القواعد العسكرية مرحبين بالطعنة الثلاثية في ظهر دمشق بعد أن رحلوا عنها بحافلات الإرهاب وطردتهم كالذباب من فوق ملف نصرها.. فحاول ترامب قبل قمة السعودية إعطاءهم مايشبه التنزيلات السياسية وتصفية الملفات فاخطأ الرئيس الاميركي في الموسم العسكري، فمحور المقاومة في أوج عطائه وروسيا مناوبة على الأمن العالمي، ولن تمر الحماقة الاميركية من أمام عيون الحلفاء من دمشق إلى طهران فموسكو، ولعل الضربة السورية الحرة والمباشرة على خد ترامب الصاروخي أفاقه من كذبة أن صواريخه ذكية، فان كانت كذلك كيف حوّلها الجيش السوري عن مسارها في حمص وكيف تصدى لها في الكسوة …‏‏

لعلها النكسة تدق أبواب واشنطن ولندن وباريس للمرة الثانية بين سماء دمشق وأرضها في الغوطة الشرقية.. ولعلها الحرب العالمية تجد مخرجها بعد أن كبرت وتورمت في بطون وحناجر الدول الكبرى لتشتعل شرارتها بفوز نهائي لسورية على الإرهاب يضع الولايات المتحدة الاميركية على لائحة الخاسرين في المنطقة، لذلك كان لابد من أن يصنع ترامب هذا النوع من الخراب العسكري علّ هناك من يستدعيه إلى الطاولة السياسية، وعلّها (إسرائيل) أيضاً تستعيد قليلاً من حيلها وحيلتها في المنطقة بعد أن رحل الجولاني والبغدادي عن حماية حدود احتلالها وسقطت طائراتها كالذباب مستعيدة ذاكرة تشرين الى خيبة حاضرها …‏‏

لو لم تنتصر سورية ما كان للحلف الاستعماري أن يجازف بتلقي الخيبة في سماء دمشق وحمص، ولكنها ضربة الفزعان الغربي من صعود الروسي على درج النصر السوري …إلى غرفة القيادة العالمية …‏‏

صواريخ ترامب الذكية تصنع نكسة ثلاثية.. وسلاح دمشق بقي صاحياً وأيقظ العالم على صفعة للغرب.‏‏

المصدر : الثورة